الرئيسية صحة ما هو الصرع ؟ وما هي أعراض هذا المرض وكيف يؤثر على...

ما هو الصرع ؟ وما هي أعراض هذا المرض وكيف يؤثر على حياة المرضى

الصرع هو حالة عصبية تسبب حدوث نوبات متكررة تحدث بسبب تغيرات مفاجئة في كهربائية الدماغ مما يؤدي إلى نشوء إضطراب وخلل مؤقت في الإتصال العصبي بين خلايا الدماغ. يعيش مرضى الصرع تغيرات حسية ونفسية وسلوكية خلال النوبات وقد تحصل إختلاجات عضلية أو فقدان للوعي.

في إحصائات نشرت عام ٢٠١٥ والتي أجريت في الولايات المتحدة الأمريكية أثبتت إصابة ١.٢ من التعداد العام للسكان بمرض الصرع أي ما يقارب ٣.٥ مليون شخص وفي إحصائات أخرى لمنظمة الصحة العالمية WHO أشارت لوجود أكثر من ٥٠ مليون شخص حول العالم يعانون من الصرع.

أعراض الصرع

العرض الرئيسي للصرع هو النوبات seizures المتكررة ففي حال وجود أحد الأعراض التالية يجب على الشخص التوجه إلى الطبيب للحصول على المساعدة الطبية:

  • إختلاجات عضلية من دون أرتفاع لدرجات الحرارة.
  • فترات قصيرة من فقدان الوعي أو إضطراب الذاكرة.
  • حالات إغماء متقطعة مصحوبة بعدم السيطرة على المصرات المعوية أو البولية والتي يعقبها شعور بالإعياء الشديد.
  • عدم إستجابة الشخص للتعليمات أو الأسئلة الموجهة له خلال فترة زمنية قصيرة.
  • تصلب الشخص بشكل مفاجئ بشكل غير مبرر.
  • السقوط المفاجئ غير المبرر.
  • نوبات مفاجئة تتمثل برفرفة العين دون وجود سبب واضح.
  • نوبات تكزز الأسنان وعضلات المضغ.
  • فقدان القدرة على التواصل والتحديق بشكل منبهر لفترات قصيرة دون مبرر.
  • حركات متكررة غير مناسبة أو متناسقة.
  • نوبات من الذعر والخوف الشديد بشكل مفاجئ بدون مبرر أو نوبات من الغضب الفجائي.
  • تغيرات غريبة في الأحاسيس كالشم، اللمس والصوت.
  • إرتعاش في اليدين أو القدمين أو الجسم.

قبل وضع تشخيص الصرع يجب إستبعاد الحالات التالية التي قد تعطي أعراض مشابهة للصرع ومنها:

  • أعراض الصرع المصاحبة لإرتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • الإغماء.
  • Narcolepsy أو نوبات النوم النوم المتكرر أثناء النهار.
  • الجمود cataplexy أو نوبات الضعف العضلي الشديد.
  • إضطرابات النوم.
  • نوبات الذعر.
  • الحالات النفسية أو النوبات المرتبطة بأمراض نفسية أخرى.

كيف يحصل الصرع وما هي أسبابه

  • القيام بأي عمل في جسم الانسان يحتاج إلى ألية تواصل عصبي في الدماغ.
  • يحدث الصرع نتيجة خلل في كهربائية الأعصاب في الدماغ وبالتالي إضطراب أليات النقل العصبي.

في العديد من الحالات لا يعرف السبب الرئيسي للصرع ولكن بعض الأشخاص يحملون مزايا وراثية تجعلهم أكثر عرضة لحدوث الصرع بالإضافة الى وجود عوامل خطر مساعدة أخرى منها:

  • رضوض الرأس الشديدة.
  • الحالات الطبية المتعلقة بالدماغ كالسكتة الدماغية والأورام.
  • الأمراض المعدية كالإيدز وإلتهاب الدماغ الفيروسي.
  • رضوض الرأس أو أمراض الدماغ قبل الولادة.
  • أمراض التطور العصبي كالورم العصبي الليفي و التوحد autism.
  • يميل الصرع للظهور بشكل أكبر لدى الأطفال دون عمر العامين والمسنين.

ما يشعر به ويختبره مريض الصرع خلال النوبة يعتمد على المنطقة المتأثرة في الدماغ ولأي درجة تأثرت وبسرعة إنتشارها للمناطق المجاورة وبالمحصلة فإن مرض الصرع ليس مفهوم تماما ولا يتم غالبا تحديد السبب وراء حدوثه.

علاج الصرع

لا يوجد حاليا علاج شافي لمرض الصرع، مع ذلك يمكن للعمليات الجراحية أن توقف بعض أنواع النوبات من الحدوث في حال تم التعرف على الحالة الطبية الكامنة وراء حدوثها. بعد وضع التشخيص يستعمل الأطباء نوعين من الأدوية الأول للوقاية ومنع حدوث النوبات والثاني هي أدوية مضادة للصرع anti-epileptic.

في حال عدم وجود جدوى العلاج الدوائي قد يقترح الطبيب إجراء عمل جراحي أو إجراءات أخرى مثل تحفيز العصب المبهم vagus nerve stimulation.

بشكل عام يهدف الأطباء من خلال أساليب العلاج إلى منع حدوث النوبات وتطورها وتجنيب المريض الأثار الجانبية مما يساعده على متابعة حياته بشكل فعال وطبيعي.

الأدوية المضادة للصرع

غالبية هذه الأدوية تستخدم عن طريق الفم وتختلف درجة إستجابة المرضى لهذه الأدوية حيث يقرر الطبيب أي نوع من الأدوية يسوف يستخدم حسب نمط النوبات لدى المريض ولكنها بشكل عام تساعد على التحكم بالنوبات بنسبة ٧٠%.

أنماط نوبات الصرع

يوجد ٣ أنواع من نوبات الصرع يمكن للطبيب وضع تشخيصها إثناء معالجة مريض الصرع:

  • Idiopathic أو غير معروفة السبب.
  • Cryptogenic حيث يعتقد الطبيب بوجود سبب كامن وراء الحالة لكن لا يمكن تحديده.
  • Symptomatic وهي الحالة التي يعرف السبب الكامن وراء النوبات.

ويوجد ٣ أنواع للنوبات التي تحصل حسب المنطقة التي بدأ فيها النشاط الكهربائي في الدماغ:

  1. النوبات الجزئية حيث تكون التغيرات في منطقة واحدة فقط في الدماغ وتنقسم النوبات الجزئية إلى قسمين:
    1. النوبة الجزئية البسيطة: وفي هذه الحالة يكون المريض واعي خلال حدوث النوبة.
    2. النوبة الجزئية المعقدة: وفي هذه الحالة يكون وعي المريض مشوش وغالبا لا يتذكر المريض تعرضه للنوبة.
  2. النوبات العامة: وتحصل عندما يحصل النشاط الصرعي في كلتا نصفي الكرة المخية ويكون المريض في هذه الحالة غائبا عن الوعي خلال حدوث النوبة ولها عدة أنماط:
    1. Tonic-clonic seizures النوبات التوترية الإرتعاشية: وهي أكثر الأنماط المعروفة للصرع وتسبب فقدان الوعي، تصلب الحسم والإرتعاش.
    2. Absence seizures نوبات الغياب: حيث تحصل هفوات في وعي المريض ويظهر المريض وكأنه يحدق في الفضاء.
    3. Tonic seizures النوبات التوترية: تصبح عضلات المريض متصلبة مما قد يؤدي إلى سقوطه.
    4. Atonic seizures النوبات الإرتخائية: في هذه الحالة يفقد المريض القدرة على التحكم بعضلاته مما يؤدي إلى سقوطه بشكل مفاجئ.
    5. Clonic seizures النوبات الإرتجاجية: تصاحب النوبات في هذه الحالة رعشة وإهتزاز وحركات إرتجاجية منتظمة.
    6. النوبات العامة الثانوية Secondary generalized seizure: حيث تبدأ هذه النوبات جزئية ثم ينتشر النشاط الصرعي إلى نصفي الكرة المخية حيث يفقد المريض الوعي وتبدأ النوبة العامة.

لوضع تشخيص الصرع يجب على المريض أن يتعرض للنوبات أكثر من مرة حيث أن تعرض بعض الأشخاص للنوبة مرة واحدة قد لا يكون مرتبطا بالصرع فوفقا لجمعية الصرع في المملكة المتحدة النوبات الغير-صرعية لا تحصل بسبب خلل في النشاط الكهربائي للدماغ بل لوجود أسباب فيزيولوجية ،عاطفية أو نفسية.

هل يتسبب الصرع بضرر للدماغ

في دراسات أجريت عام ٢٠٠٥ تمت الإشارة الى ان الاشخاص المعرضين بإستمرار للنوبات هم أكثر عرضة لحدوث مشاكل في القدرة الإدراكية ووظائف الدماغ وفي دراسة أخرى عام ٢٠٠٦ وفق الجمعية الأوروبية للصرع استنتج وجود تراجع طفيف بالقدرة الإدراكية لدى مرضى الصرع. دراسات حديثة أيضا تربط الصرع بتراجع طفيف بالقدرة الإدراكية لدى الأطفال.

يمكن للصرع أن يؤثر على نواحي عديدة في حياة المريض مثل:

  • الحالة العاطفية والسلوكية.
  • تطور القدرة على التفاعل والتواصل الإجتماعي.
  • القدرة على العمل والدراسة.
  • ويختلف التأثير حسب شدة وتواتر حدوث النوبات الصرعية.

تأثير الصرع على متوسط العمر المتوقع:

نشر الباحثون في كلا من جامعة أوكسفورد و جامعة University College London دراسة مفادها أن الأشخاص المصابين بالصرع معرضين للموت المبكر ١١ مرة أكثر مقارنة ببقية التعداد العام وتزداد هذه الخطورة عند وجود مرض عقلي بالإضافة إلى الصرع.

فيديو يوضح كيفية مساعدة الشخص المصاب عند تعرضه لنوبة الصرع

المصادر

نور الدين رفاعي
يدرس الطب البشري ومتدرب في مشفى جامعة BURSA ULUDAĞ ÜNİVERSİTESİ

اترك تعليق

Please Login to comment
  Subscribe  
نبّهني عن

اقرأ أيضاً

ما هي اللوحة الأم Mother Board ؟ وكيف تختارها لحاسوبك

0
كل ما تحتاج معرفته عن اللوحة الأم وأشكالها ومكوناتها وما يجب عليك التفكير فيه قبل شراءها إضافة لتعريف بمكوناتها مع الصور المساعدة