الرئيسية صحة ماهو تحليل TSH ؟ لماذا قد يطلبه الطبيب وما يجب على المريض...

ماهو تحليل TSH ؟ لماذا قد يطلبه الطبيب وما يجب على المريض معرفته عن هذا التحليل

  • الاسم الرسمي للتحليل: تحليل TSH الهرمون المحفز للدرق.
  • أسماء أخرى للتحليل: تيروتروبين.
  • لماذا يطلب تحليل TSH؟ يطلب هذا التحليل لكشف وتشخيص أمراض الغدة الدرقية ولمتابعة مرضى نقص أو فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • متى يطلب التحليل تحليل TSH؟ يطلب بهدف الكشف عن أمراض الغدة الدرقية؛ بالرغم من عدم وجود وحدة رأي حول إستخدام تحليل ال TSH بهدف المسح والكشف عن أمراض الدرق لدى البالغين لكن ينصح باستخدامه بشكل واسع للكشف عن أمراض الغدة الدرقية الخلقية لدى حديثي الولادة. يطلب أيضا بهدف العلاج والمراقبة بتوجيه من الطبيب. وقد يطلب الفحص عندما يشتبه الطبيب بوجود نقص أو فرط في نشاط الدرق ،أو عند وجود ضخامة في الدرق.
  • ما هي العينة المطلوبة لتحليل TSH؟ عينة دموية تؤخذ من أوردة الذراع لدى البالغين أو من كعب القدم لدى حديثي الولادة.
  • هل يتطلب الفحص تحضيرات مسبقة؟ لا يتطلب القيام بالتحليل أي تحضيرات مسبقة ولكن بعض الأدوية قد تؤثر على نتائج التحليل لذلك يجب إبلاغ الطبيب أو المخبري بالأدوية المستخدمة قبل إجراء التحليل.
  • كيف تجمع العينة المطلوبة للتحليل؟ تجمع العينة الدموية بواسطة حقنة من أحد أوردة الذراع، أما بالنسبة لحديثي الولادة فإنها تؤخذ عبر ثقب كعب القدم.

ماذا يختبر تحليل TSH

  • يقيس الاختبار كمية الهرمون المحفز للغدة الدرقية TSH (thyroid stimulating hormone).
  • يفرز هرمون tsh من الغدة النخامية وهي غدة موجودة في قاعدة الدماغ.
  • يتم تنظيم إفراز هذا الهرمون بواسطة هرمونات الغدة الدرقية (التيروكسين T4 والتريودوتيرونين t3 ) عبر آلية التلقيم الراجع (feedback).
  • هرمونات الغدة الدرقية هي من الهرمونات التي تحدد سرعة استهلاك الطاقة في الجسم.
  • عند انخفاض نسبة هرمونات الدرق في الدم يفرز الوطاء المتوضع في الدماغ (Hypothalamus) هرمون TRH (Thyrotropin relasing hormon) والذي يؤثر بدوره على الغدة النخامية ويحفزها على إنتاج الهرمون المحفز للغدة الدرقية TSH والذي بدوره يحفز الغدة الدرقية على إنتاج هرمونات الدرق T4 ,T3.
  • تتوضع الغدة الدرقية في العنق أمام القصبات الهوائية ولها شكل يشبه الفراشة.
  • لكي تبقى مستويات هرمونات الدرق ضمن الحدود الطبيعية يجب أن يعمل كل من الوطاء، الغدة النخامية والغدة الدرقية بشكل طبيعي.
  • في حال حدوث خلل في وظائف الغدة النخامية تنخفض أو ترتفع قيم ال TSH مما يؤدي إلى فرط أو عوز نشاط الغدة الدرقية.

التركيز المرتفع لل TSH يسبب زيادة غير طبيعية في إنتاج هرمونات الدرق T3,T4 مما يؤدي إلى حالة تسمى فرط نشاط الدرق ومن أعراضها:

  • عصبية وهيجان.
  • إنخفاض الوزن رغم زيادة الشهية.
  • زيادة معدل ضربات القلب.
  • رجفة في اليدين.
  • أرق وصعوبة النوم.
  • عدم تحمل السخونة.
  • جحوظ العينين.

انخفاض تركيز ال TSH يؤدي الى قصور الدرق ومن أعراضه:

  • زيادة في الوزن.
  • تجفاف الجلد.
  • إمساك.
  • عدم تحمل البرودة.

قد يؤدي خلل في وظائف الوطاء (عبر زيادة أو نقصان هرمون TRH) أيضا إلى حالات فرط او قصور نشاط الدرق. وقد تؤدي أمراض الغدة الدرقية أيضا إلى تغيرات في قيم TSH.

كيف يستخدم تحليل TSH

  • فحص TSH هو أول فحص يطلب من أجل تقييم أمراض فرط -قصور نشاط الدرق ،يطلب غالبا سويا مع فحص هرمون الدرق التيروكسين T4 ،و فحص الهرمون T3.
  • في حال الاشتباه بوجود أمراض الدرق المناعية فمن الممكن إجراء فحوصات “الأجسام المضادة للدرق”.

ويستخدم أيضا فحص TSH لتقييم ما يلي:

  • الكشف عن قصور الدرق الخلقي لدى حديثي الولادة.
  • تشخيص أمراض الغدة الدرقية لدى الأشخاص الذين أبدوا أعراض المرض.
  • لمراقبة مرضى قصور نشاط الدرق والمستخدمين لأدوية التعويض الهرموني.
  • في بحث أسباب العقم لدى النساء.
  • أثناء فحص وظائف الغدة النخامية.

متى قد يطلب الطبيب إجراء تحليل TSH؟

  • يمكن أن يطلب الطبيب تحليل الهرمون المحفز للدرق في حال وجود أعراض فرط أو قصور الدرق لدى المريض أو في حال وجود ضخامة في الغدة الدرقية.
  • يطلب التحليل أيضا لمتابعة مرضى الدرق.
  • في الولايات المتحدة الأميركية أدخل فحص الTSH ضمن برنامج كشف الأمراض لدى حديثي الولادة.
  • تنصح المجلة الأميركية للدرق الأشخاص في عمر ٣٥ فما فوق بإجراء فحص روتيني للغدة الدرقية مرة واحدة كل ٥ سنوات على الأقل.

ماذا تعني نتيجة تحليل TSH

  • في حال أظهرت نتائج التحليل نسب مرتفعة من هرمون Tsh في الدم فهذا مؤشر على أمراض الدرق الحادة أو المزمنة المرتبطة بنقص إنتاج هرمونات الدرقية(قصور الدرق) ،في حالات نادرة ترتبط النسب المرتفعة لهرمون ال Tsh بأورام الغدة النخامية.
  • قد ترتفع هذه النسب عند تناول مرضى الدرق لجرعات دوائية أقل مما يجب.
  • انخفاض قيم هرمون ال Tsh تشير إلى فرط نشاط الدرق أو قد يكون مرتبط بآفات الغدة النخامية.
  • قد تظهر قيم Tsh منخفضة لدى مرضى الدرق الذين يتناولون جرعة زائدة من علاج التيروكسين.

معلومات أخرى يجب معرفتها:

  • علاج الإستبدال الهرموني المستخدم في أمراض الدرق وبعض الأدوية الأخرى قد تؤثر في نتائج تحليل TSH؛ لهذا يجب تذكير الطبيب بالأدوية المستخدمة قبل إجراء التحليل.
  • في حال قرر الطبيب وصف علاج الإستبدال الهرموني فقد يتوجب على المريض الانتظار لفترة تتراوح بين شهر أو شهرين لتكرار إجراء التحليل مرة أخرى فهذه هي الفترة اللازمة للعلاج حتى يظهر فعاليته وتأثيره.
  • الجهد الشاق أو وجود الأمراض الحادة من شأنها التأثير على قيم TSH في الدم.
  • قد تنخفض قيم هرمون TSH في الدم لدى النساء الحوامل في الثلاث الأشهر الأولى من الحمل.

هل يطلب الطبيب إجراء تحليل TSH أثناء الحمل؟

عادة لا يطلب الأطباء إجراء تحليل Tsh لدى المرأة الحامل التي لا تظهر أية أعراض تشير إلى خلل في نشاط الدرق ولكن قد يطلب الطبيب إجراء التحليل في حال ملاحظة أعراض فرط أو قصور نشاط الدرق بالإضافة لذلك يطلب التحليل لمتابعة النساء الحوامل مرضى الدرق.

ما هي القيم الطبيعية لتحليل TSH؟

في السيروم:

المولود قبل إتمام فترة الحمل:
0,7 – 27 mU/L
حديثي الولادة من ١ الى ٤ أيام: 
1 – 20 mU/L
حديثي الولادة أقل من شهرين:
0,5 – 6,5 mU/L
الرضع أقل من ٦ شهور:
0,5 – 6,0 mU/L 
أقل من ١٩ عاما: 
0,5 – 4,5 mU/L 
أكثر من ١٩ عاما:
0,34 – 5,6 mU/L
أكثر من ٥٥ عاما:
0,5 – 8,9 mU/L
الثلث الأول من الحمل:
0,3 – 4,5 mU/L
الثلث الثاني من الحمل:
0,5 – 4,6 mU/L
الثلث الأخير من الحمل:
0,8 – 5,2 mU/L.

المصادر

نور الدين رفاعي
يدرس الطب البشري ومتدرب في مشفى جامعة ULUDAĞ ÜNİVERSİTESİ .

اترك تعليق

Please Login to comment
  Subscribe  
نبّهني عن

اقرأ أيضاً