ما هو مرض التصلب اللويحي المتعدد multiple sclerosis؟ وما هي أسبابه وطرق علاجه؟

تعرف على الإجابة على سؤال ما هو مرض التصلب اللويحي المتعدد multiple sclerosis؟ وما هي أسبابه وطرق علاجه؟

التصلب اللويحي المتعدد هو مرض مزمن ضمن قائمة أمراض المناعة الذاتية (autoimmune diseases) حيث يهاجم جهاز المناعة لجسم الإنسان نتيجة إستجابة مناعية شاذة بشكل خاطئ الجهاز العصبي المركزي (الدماغ، النخاع الشوكي والأعصاب البصرية) مسببا تلف الغمد المغلف للأعصاب والمسمى myelin والمكون من مادة شحمية تعزل الألياف العصبية وتحميها.

الجهاز العصبي المركزي مسؤول عن الحركة والإحساس والتفكير والإدراك، تحدث الإستجابة المناعية الشاذة إلتهابا وضررا قد يكون دائما في الأعصاب بعد تشكل نسيج ندبي (لويحي) ومن هنا يأتي إسم المرض حيث تتشكل لويحات تندبية في مناطق متعددة من الجهاز العصبي المركزي، وبسبب ذلك تتأثر الإشارات العصبية المرسلة من و إلى الدماغ أو قد تتوقف كليا.

التصلب اللويحي ليس مرضا نادرا ويصيب العيدي من الأشخاص حيث يقدر عدد المصابين بالتصلب اللويحي في الولايات المتحدة الأمريكية لوحدها بمليون شخص.

ما هو سبب التصلب اللويحي المتعدد؟

لا يعرف إلى الأن السبب الكامن خلف ظهور التصلب اللويحي ولكن يعتقد بتورط عوامل متعددة تساهم في إطلاق الإستجابة المناعية الشاذة منها:

  • عوامل مناعية.
  • عوامل وراثية: التصلب اللويحي ليس مرضا وراثيا أي أنه لا ينتقل عبر الأجيال، لكن يعتقد العلماء بوجود جينات مورثية معينة تزيد من خطورة الإصابة بالتصلب المتعدد.
  • عوامل محيطية: كالتدخين والسمنة ونقص فيتامين D بالإضافة إلى الإصابة بالعدوى الفيروسية كالحصبة وفيروس EBV.

ما هي أعراض وعلامات التصلب اللويحي المتعدد

أعراض التصلب اللويحي غير متوقعة حيث يختبر مرضى MS طيف واسع ومختلف من الأعراض تختلف من شخص لأخر وقد تختلف شدتها مع مرور الوقت لدى المريض الواحد من سنة لأخرى أو حتى من يوم لأخر.

أكثر الأعراض شيوعا لدى مرضى MS هما:

  • الشعور بالتعب العام :حيث يشتكي ما يقارب ٨٠% من المصابين من الشعور بضعف القوة والتعب العام وقد يتطور هذا الضعف لدرجة مواجهة صعوبة القيام بالمهام اليومية.
  • صعوبة المشي: تحدث صعوبة المشي في مرضى MS نتيجة لعدة أسباب منها:
    • صعوبة التوازن.
    • الشعور بالخدر في الساقين والأقدام.
    • الضعف العضلي.
    • التقلص العضلي.
    • ضعف الرؤية.
    • الإعياء الشديد.

يشاهد أعراض أخرى للمرض منها:

  • الشعور بالألم الحاد أو المزمن.
  • رجف وإهتزاز الأطراف.
  • مشاكل مرتبطة بالإدراك مثل التركيز ،الإدراك،الذاكرة والتفكير لحل المشاكل.
  • صعوبة وتلعثم بالكلام.

ما هي أنماط التصلب اللويحي؟

يوجد ٤ أنماط للتصلب اللويحي تضم:

  • المتلازمة المعزولة سريريا أو Clinically isolated syndrome – CIS: في هذا النمط تشاهد هجمات تستمر على الأقل ٢٤ ساعة وتحدث بسبب عملية إزالة وتخرب الميالين myelin.
  • التصلب اللويحي الإنتكاسي أو Relapsing-remitting ms – RRMS: ويشاهد في هذا النمط فترات نشاط وإنتكاس للمرض و فترات خمول على التوالي حيث تختفي الأعراض تماما في فترات الخمول وتعود للظهور مجددا في فترات النشاط، هذا النمط يعد النمط الأكثر شيوعا لدى مرضى ms ويشكل ما نسبته ٨٥% من الحالات.
  • التصلب اللويحي التطوري الأساسي أو Primary – progressive MS – PPMS: وفي هذا النمط تزداد شدة الأعراض مع مرور الوقت مقارنة بالأعراض الظاهرة في بداية المرض.
  • التصلب اللويحي التطوري الثانوي أو Secondary progressive MS – SPMS: ويشاهد هذا النمط عند تحول النمط الإنتكاسي RRMS إلى النمط التطوري الأساسي PPMS.

كيف يتم علاج التصلب اللويحي؟

لا يوجد علاج للتصلب اللويحي، لكن توجد بعض الخيارات العلاجية لإعاقة تقدم وتطور المرض ومن أجل التخفيف من وتيرة الهجمات وشدتها وتسمى الأدوية المعدلة للمرض أو Disease-modifying therapies – DMTs. وتضم:

  • حقن glatirameracetate (Copaxone) a وbeta interferons.
  • أدوية تؤخذ عن طريق الفم منها:
    • dimethyl fumarate (Tecfidera).
    • fingolimod (Gilenya).
    • teriflunomide (Aubagio.
  • أدوية تؤخذ عبر التسريب الوريدي منها:
    • alemtuzumab (Lemtrada).
    • natalizumab (Tysabri).
    • mitoxantrone hydrochloride.
  • قد تستخدم أدوية أخرى كالكورتيكوستيروئيدات.

أدوية التصلب اللويحي ليست جميعها مناسبة ومتاحة لجميع مرضى MS ولا يجب إستخدامها بشكل ذاتي، يقوم الطبيب المختص بتحديد الخطة العلاجية والدواء والجرعة المناسبين حسب الحالة المرضية بشكل خاص.

مضاعفات وسير التصلب اللويحي المتعدد

  • يمكن أن تظهر آفات التصلب اللويحي في أي مكان من الجهاز العصبي المركزي وتؤثر على أي جزء من الجسم.
  • إعاقة الحركة قد تسبب سقوط المرضى وبالتالي التعرض للكسور والجروح أو تطور مضاعفات أخرى كأمراض المفاصل.
  • قد تسبب أعراض التصلب اللويحي للمريض الشعور بالقلق والإكتئاب.
  • لا يمكن تخمين سير المرض وتطوره لدى أي مريض حيث أن ١٠ -١٥ % من المرضى عانوا من هجمات نادرة للمرض و إعاقات حركية طفيفة بعد مرور ١٠ سنوات من تشخيص المرض.
  • حوالي نصف المرضى يضطرون لإستخدام أدوات مساعدة للحركة بعد ١٥ سنة من وضع التشخيص، وبعد مرور ٢٠ عام على التشخيص ٦٠ % من المرضى يحافظن على القدرة الحركية بينما يحتاج ١٥%من المرضى المساعدة للقيام بالمهام اليومية الأساسية.
  • تعتمد جودة حياة المريض على نمط المرض ونوع الأعراض ومدى الإستجابة الدوائية.
  • التصلب اللويحي المتعدد هو في الغالب غير قاتل لكنه غير متوقع حيث قد يغير من شدته بشكل مفاجئ.
  • معظم المصابين لا يعانون من إعاقات حادة ويتابعون حياتهم بشكل شبه طبيعي.
فيديو حول التصلب المتعدد

المصادر

Default image
نور الدين رفاعي
يدرس الطب البشري ومتدرب في مشفى جامعة BURSA ULUDAĞ ÜNİVERSİTESİ

اترك تعليق

Please Login to comment

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  Subscribe  
نبّهني عن