الرئيسية صحة ماهو تحليل FSH ؟ لماذا قد يطلبه الطبيب وما يجب على المريض...

ماهو تحليل FSH ؟ لماذا قد يطلبه الطبيب وما يجب على المريض معرفته عن هذا التحليل

الاسم الرسمي للتحليل: Follicle stimulating hormone الهرمون المحرض للجريبات – تحليل FSH.
أسماء أخرى للتحليل: الهرمون محرض الجريبات، FSH.
لماذا يطلب تحليل FSH؟ يطلب التحليل لتقييم وظائف الغدة النخامية عند وجود أعراض تثير الشبهة بوجود أورام في الغدة النخامية، مشاكل في مرحلة البلوغ كقصور نمو الأعضاء التناسلية أو مشاكل العقم لدى النساء.
متى يطلب تحليل FSH؟ يطلب عندما يعتقد الطبيب بوجود أعراض وعلامات تشير إلى خلل في وظائف الغدة النخامية أو الوطاء تؤدي إلى عدم إنتظام الدورة الشهرية لدى النساء او مشاكل في الحمل. يطلب أيضا عندما يشتبه الطبيب بوجود خلل في الإباضة لدى المرأة. يطلب أيضا عند وجود شكوك لدى الطبيب من حالات البلوغ المبكر أو البلوغ المتأخر لدى الأطفال.
ما هي العينة المطلوبة لتحليل FSH؟ عينة دموية تؤخذ من أوردة ذراع المريض أو عينة بول عشوائية أو من بول ٢٤ ساعة.
هل يتطلب الفحص تحضيرات مسبقة؟ لا يتطلب اجراء التحليل أي إجراءات مسبقة.

ماذا يختبر تحليل FSH

  • يتم إنتاج هرمون الFSH في الغدة النخامية ويتم التحكم بإنتاجه وطرحه إلى الدم بواسطة الهرمونات المفرزة من الوطاء والهرمونات المفرزة من الأعضاء الجنسية كالمبيض والخصيتين.
  • يقوم هرمون FSH بتحريض نضوج الجريبات الموجودة في المبيض لدى المرأة (Follicle) وزيادة حجمها خلال الطور الجريبي من الدورة الشهرية.
  • تقسم الدورة الشهرية لدى المرأة إلى قسمين، الطور الجريبي (follicle faz) وهو الفترة الممتدة من مرحلة الطمث الى مرحلة الإباضة و طور النمو أو طور الجسيم الأصفر (luteal faz) الذي يبدأ بالإباضة وينتهي في حال عدم حدوث حمل بالطمث.
  • تحدث الإباضة وطرح البويضة من المبيض في منتصف الدورة الشهرية بعد أرتفاع ملحوظ في مستويات هرمون LH وهرمون FSH.
  • في الطور الجريبي تبدأ الجريبات بتأثير من FSH بإنتاج هرمون “الاستراديول” حيث يعمل كلا الهرمونين على نضج الجريب المبيضي المرشح للإباضة.
  • يساعد FSH على تحفيز إنتاج هرمون “البروجستيرون” خلال طور النمو Luteal faz حيث يعمل البروجستيرون على نضوج بطانة الرحم وتهيئتها لاستقبال الحمل.
  • في سن اليأس تتوقف وظائف المبايض لدى المرأة وترتفع مستويات FSH في الدم.
  • لدى الذكور يقوم هرمون FSH بتحفيز الخصيتين لإنتاج نطاف ناضجة بالإضافة لتحفيزه إنتاج البروتينات الرابطة للأندروجينات.
  • -بعد سن المراهقة تصبح نسبة FSH في الدم ثابتة بشكل كبير.
  • ترتفع نسبة الFSH لدى الرضع بعد الولادة بفترة قصيرة وبعد ذلك بالشهر السادس لدى الذكور والعامين الأول والثاني لدى الإناث تنخفض مستوياته بنسبة كبيرة.
  • تعود مستوياته للارتفاع بشكل ملحوظ قبل الدخول بمرحلة المراهقة وتطور الصفات الجنسية الثانوية.

كيف يستخدم تحليل FSH

  • يستخدم في البحث حول العقم لدى كلا من الرجال والنساء الى جانب التحاليل الأخرى (LH,testosteron, progesteron, ostradiol).
  • يمكن الإستفادة من تحليل الFSH لتحديد سبب نقص الحيوانات المنوية لدى الرجال.
  • يستخدم أيضا للبحث حول أسباب عدم إنتظام الدورة الشهرية للمرأة.
  • يستخدم للبحث عن أمراض الغدة النخامية او مشاكل الإباضة.
  • يستخدم تحليل FSH و LH لتشخيص حالات البلوغ المبكر أو المتأخر لدى الأطفال.

متى قد يطلب الطبيب إجراء تحليل FSH

  • يطلب الطبيب من المريض إجراء تحليل FSH لدى محاولته الكشف عن أسباب العقم أو إضطرابات الغدة النخامية. 
  • يستخدم تحليل FSH أيضا في حالات إنقطاع الطمث أو عدم إنتظام الدورة الشهرية لتحديد دخول المرأة إلى مرحلة سن اليأس.
  • عند دخول الأطفال ذكورا وإناثا في مرحلة البلوغ بشكل مبكر أو متأخر يطلب الطبيب تحليل FSH الى جانب تحليل LH.

بعض أعراض البلوغ المبكر:

  • نمو وكبر حجم الأثداء عند الإناث.
  • شعرانية العانة.
  • نمو وتطور الأعضاء التناسلية الخارجية لدى الذكور.
  • حدوث الطمث عند الإناث.

تأخر البلوغ قد يكون مؤشرا على وجود مشكلة جدية في الوطاء، الغدة النخامية، المبيض والخصيتين أو في أجهزة أخرى من الجسم.

ماذا تعني نتيجة تحليل FSH

  • يساعد تحليل FSH وتحليل LH على التشخيص التفريقي بين قصور المبايض الأولي الناجم عن مشكلة في المبيض نفسه، وبين قصور المبايض الثانوي الذي قد يكون ناجما عن خلل في الوطاء أو الغدة النخامية.
  • تتناسب القيم المرتفعة من FSH و LH مع قصور المبايض الأولي.

بعض أسباب قصور المبايض الأولي:

عيوب التشكل:

  • عدم تشكل المبيض الخلقي.
  • العيوب الوراثية كمتلازمة ترنر Turner sendrom.
  • نقص إنتاج الستيروئيدات في المبايض كالذي يحصل عند نقص إنزيم 17 alfa hydroxylase.

توقف مهام المبيض باكراً:

  • العلاج الإشعاعي.
  • العلاج الكيميائي.
  • الأمراض المناعية الذاتية.

قصور الإباضة المزمن ومن أسبابه:

  • متلازمة المبيض متعدد الكيسات policystec over sendrom.
  • أمراض الغدة الدرقية.
  • أمراض الغدة الكظرية.
  • أورام المبيض.

في سن اليأس تتوقف مهام المبيض وترتفع كنتيجة لذلك نسب FSH.

انخفاض نسب الFSH والLH تتناسب مع قصور المبايض الثانوي المرتبط بمشاكل الغدة النخامية والوطاء.

ترتبط القيم المنخفضة للFSH بسرطانات المبيض.

تغيرات الFSH لدى الذكور

المستويات المرتفعة للFSH لدى الذكور ترتبط بقصور الخصية الأولي والذي من أسبابه:

قصور في التشكل:

  • عدم تشكل الخصى gonadal agenezi.
  • الاضطرابات الصبغية الخلقية كمتلازمة “كلينفيلتر”.
  • العدوى الفيروسية (فيروس النكاف).
  • الرضوض.
  • العلاج الإشعاعي. 
  • العلاج الكيميائي.
  • الأمراض المناعية. 
  • أورام الخصية. 

المستويات المنخفضة للFSH ترتبط بقصور الخصى الثانوي المرتبط بالغدة النخامية والوطاء.

علاقة الFsh بالبلوغ المبكر أو المتأخر؟

  • النضج الجنسي قبل الفترة المتوقعة بكثير وظهور الصفات الجنسية الثانوية مع ارتفاع مستويات FSH من علامات البلوغ المبكر.
  • يشاهد البلوغ المبكر لدى الإناث أكثر منه لدى الذكور.

البلوغ المبكر هو حالة يجب وضع تشخيصها باكراً وعلاجها ولها العديد من الأسباب الكامنة منها:

  • الأورام المنتجة للهرمونات.
  • خلل في الجهاز العصبي.
  • أورام أو كيسة المبيض.
  • أورام الخصية. 

الدخول المبكر في مرحلة البلوغ دون ارتفاع في نسب هرمونات LH وFSH قد يكون مؤشرا لبلوغ مبكر “غير ضار أو حميد”.

في حالات البلوغ المتأخر قد تظهر تحاليل FSH وLH قيم طبيعية أو منخفضة لذلك يجب التقييم من خلال تحاليل الهرمونات الأخرى كتحليل الاستجابة لهرمون GNRH.

من الأسباب المؤدية للبلوغ المتأخر:

  • نقص في إنتاج الهرمونات.
  • قصور الغدد الجنسية.
  • متلازمة تيرنر.
  • متلازمة كلينفيلتر.
  • العدوى المزمنة.
  • السرطانات.

معلومات أخرى يجب معرفتها:

العديد من الأدوية تؤثر على مستويات الFSH في الدم حيث ترتفع هذه القيم مع استخدام أدوية كالسيمتيدين، الكلوميفين والليفودوبا؛ وتنخفض مع استخدام أدوية حبوب منع الحمل والفينو تيازين.

لماذا قد يطلب تحليل “هرمون أنوثة ” لدى الذكر؟

ينتج كلا من هرمون FSH وهرمون LH بشكل طبيعي عند الذكر ولهما أهمية بالنسبة للخصوبة لدى الذكور، حيث يقوم هرمون الFSH بتحريض الخصية على إنتاج النطاف.

ما هي القيم الطبيعية (المرجعية) لتحليل FSH؟

في السيروم:

٢-١١ شهر:

  • الذكور: 0,19 – 11,3 U/L
  • الإناث: 0,1 – 11,3 U/L

البالغين:

  • الذكور: 0,6 – 14,7 U/L
  • الإناث:

في الطور الجريبي: 2,8 – 11,3 U/L

مرحلة الإباضة: 5,8 – 21 U/L

طور نمو بطانة الرحم: 1,2 – 9 U/L

سن اليأس: 21,7 – 153 U/L

الحمل: 0 – 0,3 U/L

المصادر:

نور الدين رفاعي
يدرس الطب البشري ومتدرب في مشفى جامعة BURSA ULUDAĞ ÜNİVERSİTESİ

اترك تعليق

Please Login to comment
  Subscribe  
نبّهني عن

اقرأ أيضاً

ما هي اللوحة الأم Mother Board ؟ وكيف تختارها لحاسوبك

0
كل ما تحتاج معرفته عن اللوحة الأم وأشكالها ومكوناتها وما يجب عليك التفكير فيه قبل شراءها إضافة لتعريف بمكوناتها مع الصور المساعدة