ماهو تحليل ESR ؟ لماذا قد يطلبه الطبيب وما يجب على المريض معرفته عن هذا التحليل

0
  • الإسم الرسمي للتحليل: تحليل ESR – سرعة تثفل الكريات الحمراء Erythrocyte sedimentation rate.
  • أسماء أخرى للتحليل: تحليل سرعة الترسب، سرعة ترسب الدم.
  • لماذا يطلب تحليل ESR؟ يطلب لتعيين وجود الالتهابات وإذا ما كانت هذه الالتهابات نشطة أم لا في إطار تشخيص الأمراض المسببة لهذه الالتهابات.
  • متى يطلب تحليل ESR؟ يطلب التحليل عندما يشتبه الطبيب بوجود مرض يسبب الحالة الالتهابية.
  • ما هي العينة المطلوبة لتحليل ESR؟ يتم أخذ عينة دموية من أوردة الذراع.
  • كيف تجمع العينة المطلوبة لتحليل ESR؟ تؤخذ عينة الدم من أوردة الذراع بواسطة حقنة.
  • هل يتطلب الفحص تحضيرات مسبقة؟ لا يتطلب الفحص أي تحضيرات مسبقة للمريض.

يساهم تحليل ESR في تشخيص ومتابعة أمراض مثل:

  • ألم العضلات الروماتيزمي.
  • إلتهاب المفاصل الروماتيزمي.
  • التهاب الشرايين.

ماذا يختبر تحليل ESR

يقوم التحليل بقياس درجة الالتهاب في الجسم بطريقة غير مباشرة. حيث يقوم في الواقع بقياس سرعة ترسب الكريات الحمر في العينة الدموية بعد وضعها في أنبوب نحيف وطويل. يتم تقييم النتائج بعد ساعة من الزمن بتحديد كم ملليمتراً من البلازما الشفافة تشكل في رأس الأنبوب بعد ترسب الكريات الحمراء في أسفل الأنبوب.

في الوضع الطبيعي تترسب الكريات الحمراء ببطء تاركة كمية قليلة جدا من البلازما في راس الانبوب. في حالات الالتهاب تزداد نسبة بعض البروتينات في الدم كال”فيبرينوجين” والمركبات المناعية مما يزيد من سرعة ترسب الكريات الحمر وبالتالي تزداد سرعة التثفل ESR.

كيف يستخدم تحليل ESR؟

تحليل ESR هو تحليل سهل، رخيص التكلفة وغير نوعي يستخدم منذ سنوات عديدة للكشف عن الحالات الالتهابية المزمنة أو الحادة المرتبطة بطيف واسع من الأمراض التي تمتد من السرطانات والأمراض المناعية حتى الإصابة بالجراثيم والميكروبات الدقيقة.

تحليل ESR تحليل غير نوعي لأن زيادته لاتشير إلى مكان الإلتهاب في الجسم ولا يظهر هذا التحليل العامل المسبب لهذا الإلتهاب بالإضافة لكونه يتأثر بالعديد من العوامل خارج الإلتهاب. لهذا السبب يطلب تحليل سرعة التثفل غالبا مرافقا لتحاليل أخرى.

يعتبر تحليل سرعة التثفل من أحد التحاليل الرئيسية المساعدة على تشخيص أمراض التهاب الشرايين الصدغية والتهاب العضلات الروماتيزمي ويستخدم أيضا بشكل رئيسي لقياس نشاط و مدى إستجابة هذين المرضين للعلاج.

متى يطلب تحليل ESR؟

يطلب الطبيب عادة تحليل سرعة التثفل (مرافقاً لتحاليل أخرى) عند وجود أعراض لدى المريض تشير إلى التهاب العضلات الروماتيزمي أو التهاب الشرايين الصدغية مثل أعراض:

  • ألم الرأس والرقبة والأكتاف
  • فقر الدم
  • فقدان الشهية
  • ألم في الورك
  • فقدان غير مبرر للوزن
  • تصلب المفاصل

وعدا عن ذلك توجد العديد من الأسباب التي تؤدي الى زيادة نسبة ESR بشكل دائم أو مؤقت.

  • لكون تحليل ESR غير نوعي للإلتهاب وبسبب تأثره بعوامل عديدة فإن نتائجه يتم تقييمها من قبل الطبيب جنبا الى جنب مع الأعراض السريرية، القصة المرضية للمريض ونتائج التحاليل الأخرى.
  • عند تطابق نتائج التحليل مع الأعراض السريرية يستطيع الطبيب تأكيد أو نفي التشخيص المشتبه به.
  • بدون وجود أعراض وعلامات أخرى لمرض معين فإن نتيجة ESR لا توفر لوحدها معلومات كافية لإتخاذ القرار الطبي المناسب.
  • من أجل إجراء بحث حول المرض قد يطلب الطبيب إجراء تحليل ESR مرة أخرى بعد بضع أسابيع أو بضعة أشهرأو لمتابعة سير الأمراض ودرجة استجابتها للعلاج.

ماذا تعني نتيجة تحليل ESR؟

لا يعتمد الأطباء في قرارهم على نتائج ESR وحدها حيث أنه من الممكن أن تكون نتيجة التحليل طبيعية مع وجود المرض فكما ترتفع نسبة ESR بشكل متوسط في الإلتهابات فإنها ترتفع أيضا في حالات فقر الدم، الحمل وفي الشيخوخة.

  • الإرتفاع الحاد في قيمة التحليل قد تكون ناجمة عن ارتفاع حاد في بروتينات الغلوبين بشكل واضح والتي بدورها تنجم عن التهاب حاد.
  • في حالات الأورام والسرطانات كسرطانات multiple myeloma و Waldenstrom makroglubulinemi ترتفع قيم الESR بشكل حاد دون وجود إلتهاب حيث تنتج هذه الأورام العديد من البروتينات المناعية.
  • التزايد في قيم ESR تدل على تزايد الإلتهاب أو على سوء استجابة المرض للعلاج في حين أن تناقص هذه القيم يعتبر علامة جيدة على التحسن.
  • القيم المنخفضة عن الحد الطبيعي للESR هي غالبا ليست ذات أهمية كبيرة ولكنها تحدث في حالات مثل فرط زيادة أعداد كريات الدم polisitemi وفرط انتاج الكريات البيض lökositoz.

معلومات أخرى يجب معرفتها:

  • تحاليل ال ESR وCRP كلاهما محددان للالتهاب ولكن CRP لا يتأثر مثل الESR بعوامل أخرى مما يجعله أفضل من هذه الناحية بالإضافة لكونه أكثر حساسية للتغير في المراحل البدائية للإلتهاب. ولكن في المقابل تحليل الESR هو أسهل وفي الغالب يطلبه الأطباء أولا.
  • ترتفع قيم الESR بسبب بروتينات ال”غلوبولين” أو ال”فيبرينوجين” المرتبطة بعوامل التخثر ولكي يميز الطبيب بينهما قد يطلب إجراء تحليل Elektroforezin.
  • قد تكون قيم الESR مرتفعة عند النساء أكثر منها عند الرجال،حيث أنها ترتفع بشكل مؤقت أثناء الدورة الشهرية والحمل.
  • بالنسبة للأطفال يستخدم الESR لتشخيص ومتابعة أمراض التهاب المفاصل الروماتيزمية ومرض kawaski.

تتأثر قيم الESR ببعض الأدوية حيث تزداد قيمتها عند إستخدام:

  • ديكستران
  • ميتيل الدوبا
  • بنسيلامين
  • حبوب منع الحمل
  • التيوفيللين
  • فيتامين A

وتنخفض عند إستخدام:

  • الأسبرين
  • الكورتيزون
  • الكينيدين

ما التحاليل التي من الممكن أن تطلب إلى جانب تحليل ESR؟

  • تحليل CRP
  • تعداد كامل للدم
  • RF العامل الروماتيزمي
  • Elektroforez من أجل بروتينات البلاسما والفبرينوجين.

ماذا تعني التغيرات في نتيجة تحليل ESR ؟

الESR هو مشعر في جسم الإنسان حيث تنخفض قيمته عند تحسن أعراض الالتهاب، أما في حال الأمراض المزمنة فإن قيم الESR مرتبطة بمراحل نشاط وخمول المرض قد تظهر تموجاً.

ما هي القيمة الطبيعية لتحليل ESR؟

  • الذكور تحت سن ال ٥٠ <١٥ ملم/ساعة
  • الذكور فوق سن ال ٥٠ <٢٠ملم/ساعة
  • النساء تحت سن ال٥٠<٣٠ملم/ساعة
  • النساء فوق سن ال٥٠ <٣٠ ملم/ساعة
  • حديثي الولادة ٠٢ ملم/ساعة فترة الطفولة حتى المراهقة ٣-١٣ ملم/ساعة الثلث الأول من الحمل ٤٥٧ ملم/ساعة
  • الثلث الثاني من الحمل ٧٤٧ ملم/ساعة الثلث الثالث من الحمل ١٣٧٠ ملم/ساعة.

المصادر:

اترك تعليق

Please Login to comment
  Subscribe  
نبّهني عن