ما هو الامساك ؟ وما هي الأسباب الأكثر شيوعاً لهذه الحالة الصحية وما هو علاجها

0

الامساك هو حالة مرتبطة بالجهاز الهضمي حيث يتكون لدى الأفراد براز صلب القوام يصعب طرحه خارج الجسم. يحدث الامساك في معظم الحالات بسبب زيادة امتصاص الكولون للماء من الطعام الموجود في الأمعاء حيث أنه كلما قلّت سرعة حركة الطعام عبر الأمعاء زادت فرصة الكولون لإمتصاص نسب أكبر من الماء وهكذا يصبح البراز أكثر جفافا وأكثر صلابة وعندما يحصل ذلك يصبح تفريغ الأمعاء صعباً ومؤلماً.

  • يحدث الامساك بشكل عام بسبب الامتصاص الزائد للمياه من الطعام الموجود في الأمعاء.
  • قلة النشاط الفيزيائي وبعض الأدوية والتقدم في السن من مسببات الشائعة الإمساك.
  • بعض حالات الإمساك يمكن أن تشفى بتغيير نمط الحياة اليومية و عادات الأكل.
  • لا يجب استخدام الملينات إلا كحل أخير لعلاج الإمساك.

أعراض الإمساك

العرض الرئيسي للامساك هو صعوبة متزايدة و إجهاد أثناء تفريغ الفضلات ويعتبر تفريغ كمية براز أقل من الكمية المعتادة من علامات الإمساك. ومن ضمن أعراض الإمساك الأخرى:

  • ألم في المعدة.
  • تشنجات في المعدة والأمعاء.
  • الشعور بالانتفاخ والغثيان.
  • فقدان الشهية للطعام.

مسببات الإمساك

يحصل الإمساك عندما يمتص الكولون الماء من الطعام الموجود في الأمعاء بنسبة مرتفعة ويمكن أن يحصل هذا نتيجة تقلص عضلات جدران الأمعاء ببطء مما ينتج عنه حركة بطيئة للبراز عبر الأمعاء وفقدانه كميات أكبر من الماء. ومن المسببات الأكثر شيوعا للإمساك:

تناول حمية غذائية قليلة الألياف

  • الأشخاص الذين يتناولون اطعمة غنية بالألياف هم أقل عرضة للإصابة بالإمساك بشكل ملفت للنظر.
  • من المهم جدا تناول أطعمة غنية بالألياف كالخضار، الفواكه، الحبوب الكاملة والبقوليات حيث أن الألياف تعزز حركة الأمعاء وتمنع الإمساك.
  • بعض الأطعمة الفقيرة بالألياف تشمل الأطعمة مرتفعة الدسم كالجبن واللحوم والبيض.

قلة النشاط الفيزيائي (الحركي)

  • يمكن أن يحدث الإمساك لدى الأشخاص قليلي النشاط الفيزيائي ويعتبر التقدم في السن مثالاً على ذلك حيث يميل البالغين المتقدمين في السن الى امتلاك نمط حياة أكثر سكونا مقارنة بالأصغر سناً وبالتالي يكون لديهم خطر الإصابة بالإمساك مرتفع.
  • الأشخاص ذوي النشاط الفيزيائي المرتفع هم أقل عرضة للإصابة بالإمساك بشكل ملحوظ.
  • بالنسبة للأشخاص طريحي الفراش لفترة طويلة لديهم أيضاً معدل مرتفع لخطر الإصابة بالإمساك.

الأدوية

أكثر الأدوية المسببة للإمساك شيوعا شيوعا هي:

  • المسكنات المورفينية كالتي تحتوي على مركبات (الكودئين) وال(هيدرومورفين).
  • مضادات الإكتئاب.
  • مضادات الصرع كال (فينيتوئين) وال(تيغريتول).
  • الأدوية حاصرات قنوات الكالسيوم كال (ديلتيازيم) وال(نيفيديبين) المستخدمة في ضبط ارتفاع الضغط الشرياني.
  • مضادات الحموضة المحتوية على الألمنيوم.
  • المدرات البولية ك (الكلوروتيازيد).

الحليب: يمكن أن يسبب الحليب ومنتجاته الإمساك لبعض الأفراد.
متلازمة الكولون العصبي İBS: الأشخاص المصابون بمتلازمة الكولون العصبي يعانون من الإمساك بتواتر أكبر مقارنة بالأشخاص الأصحّاء.
الحمل: يمكن أن يحدث الإمساك أثناء الحمل لسببين، الأول بسبب التغيرات الهرمونية والثاني عندما يضغط الرحم على أجزاء من الأمعاء مسبباً بطء عبور الطعام عبر الأمعاء.

التقدم في السن: مع تقدم الشخص في السن يضعف نشاطه الاستقلابي مصاحباً ضعف نشاط الأمعاء بالإضافة إلى أن عضلات الجهاز الهضمي لا تعمل كالمعتاد.
التغيير في نمط الحياة: عندما يسافر الشخص يتغير روتينه اليومي ومواعيد طعامه، نومه والذهاب إلى دورة المياه مما يؤثر على جهازه الهضمي فيزيد خطر الإصابة بالإمساك.
الجرعات المفرطة للمليّنات: يلجأ بعض الناس بشكل ذاتي إلى استخدام الملينات بشكل عشوائي حسب اعتقاداتهم الخاطئة حول إصابتهم بالامساك

  • الملينات ثؤئر بشكل فعال على حركة الأمعاء عند استخدامها بشكل منظم.
  • الاستخدام العشوائي وغير المنظم للملينات يمكن أن يسبب اعتياد الأمعاء على هذه الأدوية وبالتالي زيادة خطورة الإصابة بالإمساك بشكل كبير عند ترك هذه الأدوية لذلك ينصح بألا تستخدم هذه الأدوية بشكل ذاتي وإنما حسب إرشادات الطبيب المختص.

عدم الذهاب الى دورة المياه عند الشعور بحاجة لذلك: عند تجاهل الفرد شعور الحاجة للذهاب الى دورة المياه فإنه بذلك يطيل فترة بقاء الفضلات في الكولون مما يسمح بزيادة صلابتها وقسوتها.
عدم شرب كميات كافية من المياه: شرب المياه بشكل منتظم وبكميات كافية يساهم في الوقاية من الإمساك ولكن لا يفيد في علاج الإمساك الموجود أصلا.

  • بعض المشروبات التي تحتوي على الكافئين ممكن أن تزيد نسبة الجفاف وبالتالي ترفع معدل خطورة الاصابة بالامساك.

أمراض الكولون والمستقيم

  • الأورام حيث تسبب ضغطاً ميكانيكياً على الأمعاء أو انسدادها بشكل كامل أو جزئي مما يسبب الامساك.
  • الندبات، الرتوج diverticulosis و متلازمة Hirschsprung كلها أمراض متعلقة بالكولون تسبب الإمساك.

أمراض أخرى تسبب الإمساك

  • الاضطرابات العصبية كداء باركنسون والتصلب اللويحي المتعدد.
  • الاضطرابات الاستقلابية وأمراض الغدد الصم كالسكري وانخفاض نشاط الغدة الدرقية.
  • الأمراض الجهازية والسرطانات.

مضاعفات الامساك

الإمساك لوحده قد يكون مزعجاً وغير مهدد للحياة، لكن الإمساك الحاد يمكن أن يتطور إلى حالات خطيرة تشمل:

  • نزف شرجي.
  • شق شرجي.
  • البواسير.
  • إنسداد برازي حيث يتجمع البراز الجاف في المستقيم مشكلا كتلة انسدادية تغلق الأمعاء بشكل كامل.

لذلك يجب التعامل مع الإمساك قبل تطور هذه المضاعفات.

كيف يعالج الامساك

  • في أغلب الأحيان ينحل الإمساك من تلقاء نفسه دون تناول أي علاج دوائي وبدون تأثير على الصحة.
  • علاج الإمساك المتكرر قد يتطلب تغيير عادات الحياة اليومية كالقيام بالتمارين وتناول الأغذية الغنية بالألياف وشرب المياه.
  • الأدوية الملينة في الغالب تعالج الإمساك بشكل ناجح ولكن يجب أن تستخدم بعناية وفقط عند الضرورة وفي بعض الحالات يجب على الشخص أن يحصل على وصفة طبية.
  • ينصح بعض أخصائيي الجهاز الهضمي بأن يعطى الوقت الكافي للقيام بالتبرز في دورة المياه دون استعجال او مقاطعة بالإضافة الى عدم تأخير الذهاب الى دورة المياه عند الشعور بالحاجة لذلك.

هل يوجد علاجات طبيعية للإمساك؟

يوجد القليل من الطرق لتخفيف أعراض الإمساك دون الحاجة لتناول الأدوية ومنها:

  • زيادة تناول الألياف.
  • شرب كميات كافية من المياه.
  • التمارين البدنية المنتظمة.
  • عدم تأخير الذهاب إلى دورة المياه.
  • إتخاذ وضعية التبرز الصحيحة بحيث تكون الركبة أعلى من الورك(القرفصاء) مما يساعد على تفريغ الأمعاء بشكل صحي.

العلاجات العشبية: في الوقت الذي ما تزال فعالية هذه العلاجات مختلف عليها أثبتت بعض الدراسات أن هذه العلاجات المقدمة من الأطباء الأخصائين قد تكون ناجحة والتي تتضمن: Calcarea carbonica ،Nux vomica ،Silica ،Bryonia.

تحدث مع طبيبك حول أفضل الخيارات المناسبة في حال عدم الإستجابة للأعشاب أو العلاجات الطبيعية.

المصادر

اترك تعليق

Please Login to comment
  Subscribe  
نبّهني عن