ما هي الذبحة الصدرية Angina؟ وماهي أنواعها وأعراضها وكيف يتم علاجها؟

تعرف على الإجابة على سؤال ما هي الذبحة الصدرية Angina؟ وماهي أنواعها وأعراضها وكيف يتم علاجها؟

الذبحة الصدرية أو Angina هي مصطلح يستخدم للتعبير عن ألام الصدر الناجمة عن نقص تروية القلب بالدم والأوكسجين بشكل كاف، تترافق الذبحة الصدرية عادة مع وجود تضيق في الشرايين التاجية Coronary arteries وهي الشرايين المسؤولة عن تغذية القلب.

في أمراض الشرايين التاجية يحصل التضيق بسبب تراكم صفائح شحمية plaques على الجدار الداخلي للشرايين وهذا ما يعرف بداء تصلب الشرايين atherosclerosis ويعتبر هذا الداء عامل الخطورة الأساسي للإصابة بأمراض القلب والشرايين والسكتات بشكل عام.

بالنسبة للأشخاص المصابين بالذبحة الصدرية قد يحصلون على كمية كافية من التروية للقلب من أجل القيام بمهامهم اليومية ولكن عند زيادة النشاط الفيزيائي كالقيام بالتمارين الرياضية أو التعرض للشدة النفسية والعاطفية قد لا تستطيع الشرايين تزويد القلب بكميات كافية لتلبية الإحتياج المتزايد للقلب.

ما هي أنواع الذبحة الصدرية؟

الذبحة الصدرية المستقرة Stable Angina:

  • يتميز هذا النوع من الذبحات بأنماط معينة من الأعراض المرضية وفترات من الشعور بالضيق وعدم الإرتياح والتي تحصل خلال أداء التمارين الرياضية أو التعرض للضغط النفسي ولا تظهر هذه الأعراض خلال الراحة.
  • تختفي أعراض الذبحة المستقرة بعد الإستراحة أو تناول أدوية “النتروغليسرين” الموسعة للشرايين أو أدوية مناسبة أخرى.
  • العديد الأشخاص المصابين بهذا النوع من الذبحة يعيشون حياتهم بشكل طبيعي نسبيا لعدة سنوات ولكن البعض الأخر قد يتطور لديهم ذبحة غير مستقرة Unstable angina مع مرور الوقت.
  • الذبحة المستقرة تحدث بسبب تراكم الصفائح plaque المصنوعة بشكل رئيسي من نسيج ليفي.

الذبحة الصدرية غير المستقرة Unstable Angina:

  • تندرج ضمن ما يسمى بمتلازمة الشرايين التاجية الحادة the acute coronary syndromes والتي تضم الذبحة القلبية Heart attack.
  • يتميز هذا النوع من الذبحات الصدرية بأنماط متغيرة من الأعراض تحدث بوتيرة أكبر ولا تستجيب للإستراحة أو تناول الأدوية الموسعة وهو دليل على سوء حالة المريض.
  • الألم الذي يعاني منه المريض خلال الذبحة الصدرية غير المستقرة أكثر شدة وأطول مدة مقارنة بالألم الحاصل في الذبحة المستقرة.
  • الأشخاص المصابين بالذبحة غير المستقرة هم أكثر عرضة لخطورة الإصابة بالذبحات القلبية، إضطراب نظم القلب و توقف القلب.
  • الصفيحات المتراكمة على جدران الشرايين في الذبحة الغير مستقرة تحتوي على الشحوم بنسبة أعلى من الصفائح المتشكلة في الذبحة المستقرة Stable angina مما يجعلها أقل ثباتا وأكثر عرضة لخطر الإنفصال وتشكيل جلطات تسبب إنسداد الشرايين.

الذبحة غير المستقرة Unstable angina هي حالة طبية طارئة ويجب تشخيصها وعلاجها فورا

الذبحة الصدرية المتغيرة أو Prinzmetal’s angina:

  • تحدث غالبا في أثناء الراحة وعادة في الليل وتحدث بسبب حدوث إنقباض في الشرايين التاجية ومعظم الأشخاص المصابون بهذا النوع من الذبحات يعانون من تصلب الشرايين في الشرايين التاجية.
  • تشاهد أيضا في حالات أخرى مثل: أمراض صمامات القلب، إرتفاع الضغط الشرياني وإستخدام الكوكائين والميثامفينات.
  • الإنقباض الحاصل في الشرايين التاجية هو إنقباض مؤقت ولا يسبب حدوث ضرر دائم في نسيج القلب.

ما هي أعراض الذبحة القلبية؟

أعراض الذبحة القلبية قد تظهر ولا تختفي بعد الإستراحة وتعد أبرز هذه الأعراض:

  • شعور بألم حاد في الصدر مع شعور بالضيق أو الضغط الشديد وقد ينتشر الألم إلى مناطق أخرى كالكتف والذراع الأيسر أو الرقبة والفك السفلي.
  • ضيق في التنفس.
  • تعرق وشحوب لون الجلد.
  • الشعور بالغثيان.
  • دوار.
  • الشعور بالإعياء العام.

يصعب التعرف على أعراض الذبحة الصدرية لدى المسنين وتفريقها عن ألام الكتف (الناجمة عن إلتهاب المفاصل) وألم البطن الحاصل بعد تناول الطعام نتيجة إزدياد تدفق الدم من أجل عملية الهضم.

كمية النشاط الفيزيائي المطلوب لإطلاق الأعراض تختلف من حالة لأخرى ويمكن للذبحات الصدرية أن تتطور مع مرور الوقت حيث تزداد شدة الأعراض ووتيرة حدوثها أو تزداد مقاومة الأعراض للأدوية.

كيف يتم تشخيص الذبحات الصدرية؟

يقوم الطبيب بتقييم الأعراض المرضية المميزة للذبحة الصدرية وإجراء التشخيص التفريقي للأمراض التي قد تسبب أعراض مشابهة، وقد يطلب الطبيب إجراء تحاليل الدم لفحص مستويات أنزيمات Cardiac bio-markers وهي بروتينات تطرح إلى الدم بعد تعرض الخلايا العضلية للضرر بالإضافة إلى:

تخطيط القلب الكهربائي ECG، فحص الجهد، تصوير مقطعي للصدر CT، تصوير شعاعي للصدر X-ray، تصوير الأوعية angiography، تصوير القلب بالأمواج الصوتية echocardiogram.

كيف يتم علاج الذبحات الصدرية؟

علاج الذبحات الصدرية يتم بدمج العديد من الطرق العلاجية المختلفة حيث يتضمن إجراء تعديلات على نمط الحياة للمريض وتناول الأدوية وإجراء المداخلات الجراحية عند اللزوم، تغيرات نمط الحياة تهدف إلى تقليل عوامل الخطورة وبالتالي منع تقدم السبب الكامن وراء الذبحة الصدرية وتشمل هذه التغيرات السيطرة على ضغط الدم، خفض مستويات الكوليسترول المرتفعة، إجراء التمارين الرياضية، التخلص من الوزن الزائد والإقلاع عن الدخين.

بالنسبة للأشخاص المصابين بالذبحة الصدرية المستقرة يجب مراقبة تطور الأعراض وتجنب الأنشطة التي تسبب إطلاق الأعراض كالقيام المفاجئ بنشاط فيزيائي، التعرض للشدة النفسية، تناول وجبات غذائية كبيرة والتعرض لتغيرات درجة الحرارة المفاجئة.

الذبحة غير المستقرة تعالج بتناول الأدوية المانعة لتراكم الصفيحات الدموية كالأسبرين بالإضافة إلى أدوية أخرى لمنع تجلط الدم وقد يتطلب الأمر مداخلة جراحية كالقثاطر القلبية angioplasty أو عمليات التطعيم bypass grafting.

فيديو يوضح ألية حصول الذبحات الصدرية

المصادر

Default image
نور الدين رفاعي
يدرس الطب البشري ومتدرب في مشفى جامعة BURSA ULUDAĞ ÜNİVERSİTESİ

اترك تعليق

Please Login to comment

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  Subscribe  
نبّهني عن